موقع ومنتدى طلاب التعليم المفتوح في سوريا

اهلا وسهلا بك بموقع ومنتدى طلاب التعليم المفتوح في سوريا

الذي يشمل كافة فروع التعليم المفتوح في الجامعات السورية
(جامعة دمشق،جامعة تشرين،جامعة حلب،جامعة البعث)


أنت غير مسجل في الموقع
الرجاء الضغط على كلمة تسجيل لكي تتمكن من مشاهدة اقسام الموقع

وإن كنت قد سجلت سابقا الرجاء الدخول بحسابك


(ملاحظة هامة): اذا لم تكن قد سجلت دخولك لن تتمكن من مشاهدة الروابط في عدة اقسام مثل :
جامعة تشرين _ جامعة دمشق _ جامعة حلب _جامعة البعث
بالإضافه الى جميع اقسامها وفروعها


اهلا وسهلا بكم,,

{ادارة المنتدى }

موقع ومنتدى التعليم المفتوح في سوريا،جامعات التعليم المفتوح في سوريا،جامعة دمشق،جامعة تشرين،جامعة حلب،جامعة البعث،محاضرات التعليم المفتوح،نتائج التعليم المفتوح


    خالد بن سعيد [رضي الله عنه]

    شاطر
    avatar
    p a t g i r l
    عضو مبدع
    عضو مبدع

    الجنس : انثى
    الابراج : الثور
    عدد الرسائل : 337
    العمر : 28
    الإقامة(المحافظة) : damishq
    ما هو مزاجك..؟ : DON'T cry over anyone who won't cry over you
    نقاط : 610
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 07/01/2009

    أيقونة الموضوع خالد بن سعيد [رضي الله عنه]

    مُساهمة من طرف p a t g i r l في السبت ديسمبر 25, 2010 11:15 am

    هو خامس من أسلموا أبو بكر وعلي وزيد بن حارثة وسعد بن أبي وقاص وخالد بن سعيد بن العاص .

    كان أبوه من سادات العرب صاحب رأي ومشورة في قومه, أسلم خالد حين رأى في المنام أن يقف على شفا حفرة من النار فأمسك به رسول الله [صلى الله عليه وسلم] , فلم يقع فيها, فلما حدث بها أبا بكر [رضي الله عنه] قال لهSad(أراد الله بك الخير إنك ستدخل دين الحق وتسلم لله رب العالمين)) فانطلق خالد بن سعيد وأسلم على يدي رسول الله [صلى الله عليه وسلم] . وعلم والده سعيد بن العاص أن ابنه قد دخل الدين الجديد فأرسل إخوته رافع وأبان وعمرو فلما رأوه يصلي لله امتلأت قلوبهم نوراً وإجلالاً لدين الله. وحين عاد إلى أبيه بالدار ضربه ضرباً مبرحاً حتى سالت الدماء منه وتوعده أن يحرمه من الطعام فقال له خالد [رضي الله عنه] Sad(إن الله هو الرزاق الكريم)) ومنع سعيد عن ابنه الطعام والشراب لمدة ثلاثة أيام وفي اليوم الرابع أرسل إليه أبوه بعض قومه يراودوه ليرتد عن دين الإسلام فأبى ورفض. وقال لهمSad(إنني أتقلب في نعم الله ونعيمه)) فقالوا لهSad(ماذا يضيرك لو قلت قولاً حسناً في الـلات والعزى حتى يفرج عنك أبوك؟)) فقال [رضي الله عنه] Sad(إن اللات والعزى حجران لا يضران ولا ينفعان)) فأمر به أبوه أن يوثق بالحبال وأن يخرجوا به كل يوم وقت الظهيرة إلى بطحاء مكة ويتركونه حتى تصهره الشمس ولكنه كان يقولSad(الحمد لله الذي أكرمني بالإيمان وأعزني بالإسلام)) وكان يتعوذ من النار.وتمكن ذات يوم من الهرب من أبيه فانطلق إلى رسول الله [صلى الله عليه وسلم] , وتبعه بعد ذلك أخواه عمرو وأبان فخرج سعيد بن العاص معتزلاً الناس إلى الطائف وعاش بها حتى مات على دين الكفر والشرك .

    الهجرة إلى الحبشة

    هاجر خالد بن سعيد وزوجته أمينة بنت خلف إلى الحبشة"الهجرة الأولى" وعاش فيها أكثر من عشر سنوات يدعو إلى دين الحق ثم انتقل منها إلى المدينة المنورة بعد فتح المسلمين خيبر, وولاه رسول الله [صلى الله عليه وسلم] اليمن وظل والياً حتى انتقل الرسول إلى جوار ربه .

    جهاد في سبيل الله

    شارك خالد في المعارك ضد الروم هو وأخواه أبان وعمرو, واستشهد عمرو بعد بطولة في معركة فحل واستشهد خالد أخوه أبان يوم أجنادين .ومما يروى أن قاتله أسلم حين قتله إذ رأى نوراً ساطعاً إلى السماء فكان هذا سبباً في إسلامه .

    ***رضي الله عن خالد بن سعيد وعن صحابة رسول الله [صلى الله عليه وسلم] وعن التابعين***

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أبريل 21, 2018 1:42 pm